حافلات ذاتية القيادة تجوب شوارع مدينة ملقة الإسبانية

في سابقة الأولى من نوعها في أوروبا

بدأت حافلة ذاتية القيادة تجوب شوارع مدينة ملقة جنوب إسبانيا في مشروع وُصِفَ بأنه الأول من نوعه في أوروبا, ووضعت هذه الحافلة في الخدمة، وهي كهربائية بالكامل ومزوّدة بأجهزة استشعار وكاميرات، وتنفذ 6 رحلات يومياً مسافة كلّ منها 8 كيلومترات بين الميناء ووسط المدينة الأندلسية.

وصممت هذه الحافلة شركة “إيريزار” الإسبانية هي حافلة تقليدية مخصصة للمدن، ويبلغ طولها 12 متراً ويمكن أن تحمل 60 راكباً، وفقًأ لما أعلنت “قناة الحرة”, حيث أوضح مدير القسم الجنوبي في الشركة رافاييل دوربان كارمونا، أن:”الحافلة تعرف في كل الأوقات مكانها وما حولها”, مضيفًا: إنه يمكن أن تتفاعل مع إشارات المرور المزودة أيضاً بأجهزة استشعار لتنبيه الحافلة عندما تتحول إلى اللون الأحمر, مشيرًا إلى أنها تستخدم الذكاء الاصطناعي لتحسين قراراتها بناءً على البيانات المسجلة على طول الطريق.

ولأن القانون الإسباني لا يسمح بتسيير مركبة ذاتية القيادة، يجلس السائق في مكانه المعتاد، لكنه لا يلمس المقود ولا الدواسات، إلاّ في حالات استثنائية لتصحيح المسار قليلاً، عند الاقتراب من دوّار مثلاً. أفاد السائق كريستوبال مالدونادو، قائلاً: “لقد وضعناها في الوضع التلقائي وتعمل بشكل مستقل تمامًا”. وفي حال طرأت مشكلة، يمكن السائق تولّي القيادة في أي وقت.

وأشارت إحدى الركاب قائلة:”كل شيء طبيعي، حتى لَيعتقدنّ المرء أن السائق هو الذي يقود… أنا مرتاحة وأشعر بالأمان، وإلا لما كنت ركبت في الحافلة، وخصوصاً أنني جئت مع حفيدي”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.