“طرق دبي” تحوّل جميع معاملات الضمانات البنكية إلى رقمية

أبرمت هيئة الطرق والمواصلات في دبي مع بنك الإمارات دبي الوطني – المجموعة المصرفية الرائدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا – اتفاقية يتم بموجبها رقمنة إدارة جميع عمليات الضمانات البنكية لهذه الجهة الحكومية بحيث تكون لا ورقية بالكامل.

وبموجب هذه الاتفاقية تم تحويل جميع معاملات الضمانات البنكية لهيئة الطرق والمواصلات من ورقية إلى رقمية بنسبة 100% بالاتفاق مع قسم الخدمات البنكية للشركات والمؤسسات في البنك باستخدام منصة الضمانات الذكية للتمويل التجاري.

وتوفر هذه المنصة التعامل السلس وغير الورقي للضمانات بما في ذلك عرض الضمانات وتفاصيل المعاملات إلكترونياً، وإجراء التعديلات والإلغاء والتمديدات والمطالبات.

وبحسب النظام، سيتم توجيه الضمانات إلى بنك الإمارات دبي الوطني عبر نظام سويفت /SWIFT/ من أجل إسداء النصح، وتغيير الممارسة الحالية لإصدار الضمانات الورقية، والاستغناء عن التحديثات اليدوية .. كما أن التحول من المعاملات الورقية يقلل أيضاً من الوقت المستغرق لإكمال المعاملات الورقية التقليدية.

وأشاد يوسف الرضا، المدير التنفيذي لقطاع خدمات الدعم الإداري المؤسسي في هيئة الطرق والمواصلات، بهذه الاتفاقية معرباً عن أمله في أن تقود هذه الخطوة الشريكين لإحراز مزيد من التطور والنجاح لجعل متعاملي الطرفين أكثر سعادة ورضا.

وقال : هذه المبادرة تنسجم تماماً مع استراتيجية حكومة دبي اللاورقية والتزام هيئة الطرق والمواصلات بتقديم خدمات ذكية فضلاً عن إسهامها في تحقيق غايتها الاستراتيجية /دبي الذكية/، وتتناغم كذلك مع /استراتيجية الإمارات للثورة الصناعية الرابعة/، التي تم إطلاقها في 2017.

من جانبه قال أحمد القاسم، نائب رئيس تنفيذي أول، رئيس الأعمال المصرفية للشركات والمؤسسات في بنك الإمارات دبي الوطني : بصفتنا موفرين موثوقين للحلول الذكية الصديقة للأعمال، نظل في طليعة قيادة الابتكار لرقمنة عمليات المتعاملين من أجل تحقيق كفاءة أكبر في عملياتهم اليومية.

وأضاف : يسعدنا أن نتعاون مع هيئة الطرق والمواصلات ليس فقط للعمل من أجل التخلص من المخلفات الورقية، ولكن أيضاً لتقليل العبء وضغط العمل على الموظفين الذين يتعاملون مع الضمانات يدوياً، فضلاً عن تحقيق وفورات في الموارد المالية علماً أن إجراء معاملات الضمانات بطريقة ذكية وشاملة خالية من الأوراق تتميز بكونها أسرع وأكثر كفاءة وأماناً.

وام
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.