مسؤولة بريطانية تؤكد ارتداء الكمامات قد لا يكون ضروريًا في الصيف

في حال انخفاض حالات الإصابة بشكل كبير

أفادت نائبة كبير المسؤولين الطبيين في إنجلترا جيني هاريس في مؤتمر صحفي بإن المواطنين قد لا يحتاجون إلى وضع كمامات للوقاية من “كوفيد-19″ خلال شهور الصيف, في حال انخفاض حالات الإصابة بشكل كبير, مؤكدة أن استخدامها سيكون ضروريًا مرة أخرى في الشتاء.

وأوضحت هاريس أنه:”من المحتمل جدا خلال شهور الصيف، كما فعلنا العام الماضي، عندما نرى المعدلات تنخفض، ألّا نحتاج إلى وضع الكمامات طوال الوقت”, مضيفة:”أعتقد أن فترة الصيف بشكل عام هي فترة أكثر أمانا لنا ولا تحتاج لكثير من التدخل. لكن أعتقد أن هذا لا يعني أن نستبعدها (وضع الكمامات) عندما ندخل مجددا في فترات الشتاء”.

وقد شدد رئيس وزراء بريطانيا بوريس جونسون على ضرورة تعايش الناس مع فيروس كورونا على المدى الطويل, مثلما يفعلون تماما مع الإنفلونزا في ظل توافر لقاح، مضيفًا أنه لا توجد مشاكل في الإمدادات تؤثر على الجرعات في الوقت الراهن, وأشار أمام البرلمان إلى أن:”السبب الوحيد الذي يجعلني أستطيع قول … إننا لا بد أن نتعلم التعايش مع كوفيد كما نعيش مع الإنفلونزا… على المدى الطويل هو بالطبع لأن لدينا هذا البرنامج للتطعيم والقدرة على تطوير لقاحاتنا”.

وقد أظهرت إحصاءات تشير إلى أن حصيلة الإصابات اليومية بفيروس كورونا تتراجع في جميع أنحاء العالم منذ شهر ووصلت الثلاثاء الماضي لأدنى مستوى منذ منتصف أكتوبر، لكن خبراء الصحة يحذرون من التراخي حتى في الوقت الذي يجري فيه توزيع اللقاحات بجميع أنحاء العالم.

ويأتي انخفاض أعداد الإصابات والوفيات مع إجراءات العزل العام وتشديد القيود على التجمعات والحركة في الوقت الذي تجري فيه الحكومات حسابات توازن دقيقة بين ضرورة وقف الموجات المتعاقبة من الوباء والحاجة إلى إعادة الناس للعمل والأطفال إلى المدارس.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.