أخر تطورات قضية مقتل الطفلة “ريماس”

نجح أهالى دكرنس بمحافظة الدقهلية من ضبط قاتل الطفلة “ريماس”،  حيث أرادوا الفتك به رداً على جريمته البشعة، إلاّ أن الشرطة نجحت في تخليصه من أيديهم.

تجمهر المئات من أهالى مدينة دكرنس حول المنزل، في محاولة للفتك بالمتهم رافضين القبض عليه من قبل الشرطة مطالبين بالقصاص منه وقتله ، وحاول الأهالى اقتحام المنزل بينما فرضت قوات الأمن كردون أمنى ، والتى تمكنت من تخليص المتهم ، والقبض عليه ونقله من خلال قوة من الأمن المركزى إلى مركز شرطة دكرنس، ثم نقل جثة الطفلة إلى مشرحة مستشفى دكرنس .

وتجمهر المئات من أهالي مدينة دكرنس حول المنزل، في محاولة للفتك من المتهم رافضين القبض عليه من قبل الشرطة مطالبين بالقصاص منه وقتله ، وحاول الأهالى اقتحام المنزل بينما فرضت قوات الأمن كردون أمنى، وقامت بالقبض عليه ونقله من خلال قوة من الأمن المركزى إلى مركز شرطة دكرنس، ثم نقل جثة الطفلة إلى مشرحة مستشفى دكرنس .

وكان اللواء/ رأفت عبدالباعث، مدير أمن الدقهلية، قد تلقى إخطارًا من اللواء مصطفى كمال، مدير المباحث الجنائية يفيد بورود بلاغ لمأمور مركز شرطة دكرنس بالعثور على جثة طفلة عمرها ٨ سنوات، في إحدى العمارات خلف منطقة الإسعاف بدكرنس وتجمع الأهالي حول المنزل الذي عثروا فيه على الطفلة في محاولة للفتك بالمتهم بقتلها.

وانتقل مدير المباحث وعدد من ضباط البحث الجنائى إلى مكان الواقعة وباقتحام منزل المتهم ويعمل حداد تبين وجود جثة طفلة تُدعى ريماس محمد جلال عبدالرازق ٨ سنوات وبمناظرة الجثة تبين وجود ثلاث طعنات بجسد الطفلة، وبالقبض على المتهم تبين وجود دماء على ملابسه وعلى سكينة مطبخ بجوار الجثة .

وقال شهود عيان، أكدوا أن الطفلة خرجت من منزلها لشراء الخبز  من أحد مخابز المدينة القريبة من منزلها ، وشاهدها المتهم فاستدرجها لمنزله بحجة أن أمها تنتظرها هناك، وحاول التعدى الجنسى عليها إلا أن الطفلة صرخت ، فخاف من افتضاح أمره فقام بطعنها 3 طعنات نافذة تسببت في وفاتها .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.