انتحار فتاة في مصر وسط ظروف غامضة

أقدمت شابة مصرية على إنهاء حياتها بإطلاق رصاصة على رأسها من سلاح ناري في منطقة السيدة زينب بالقاهرة، وأثارت واقعة الانتحار جدلاً كبيراً، وزعم البعض أن السبب هو محاولة تزويج الفتاة من أحد الأشخاص رغماً عنها.

وأمرت النيابة العامة المصرية بتشريح الجثة لمعرفة سبب الوفاة وصرحت بالدفن، وكلفت شرطة المباحث بسرعة تقديم تحرياتها حول الواقعة وملابساتها، ونقلت الجثة إلى مشرحة زينهم تحت تصرف النيابة.

وكانت قد تلقت قوات الأمن بلاغاً بانتحار فتاة داخل منزل أسرتها، وبالانتقال تبين العثور على شابة في العقد الثالث من العمر، تعمل موظفة، داخل غرفة نومها، وسط بركة من الدماء ومصابة بطلق ناري في الرأس، وبسؤال أسرتها أكدوا إقدامها على الانتحار، وأن السلاح المستخدم مرخص وخاص بأحد أفراد الأسرة.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.