ما سبب وقف عرض مسلسل “الملك” في الموسم الرمضاني؟

أبدى المخرج عمرو سلامة صدمته من عدم عرضه

كشفت صحيفة “المصري اليوم” عن تصريح المتحدث الرسمي باسم الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية في مصر المهندس حسام صالح، بوقف عرض مسلسل “الملك” من بطولة الفنان عمرو يوسف في رمضان المقبل، والذي أثار الجدل في الفترة الأخيرة, حيث أعلن أنه تقرر تشكيل لجنة عاجلة من مجموعة من المتخصصين في التاريخ والآثار وعلوم الاجتماع لمشاهدة المسلسل ومراجعة السيناريو كاملا وإبداء الرأي بموضوعية ومهنية, حتى لو ترتب على ذلك عليه عدم عرضه في الموسم الرمضاني.

وأفاد موقع “إعلام دوت كوم” إنه تقرر وقف عرض مسلسل “الملك”، المأخوذ عن رواية “كفاح طيبة” للأديب العالمي نجيب محفوظ، من بطولة عمرو يوسف, وذلك بعد الانتقادات التي وجهت له على الملابس والأزياء وشكل الممثلين الذين ظهروا في البرومو الخاص بالمسلسل، لحين مراجعة تلك الانتقادات, بالإضافة إلى انتقاد عالم الآثار المصري الدكتور زاهي حواس للمسلسل “الملك” بسبب مظهر الفنانين والملابس، التي لا تتلاءم مع عصر الحضارة المصرية القديمة.

وأكد حواس في مداخلة هاتفية في برنامج “القاهرة اليوم”، مساء الخميس الماضي إن:”الملابس التي ظهر بها الممثلون في مسلسل “الملك” سيئة جدًا، وهذا بصرف النظر عن السياق الدرامي الذي تناوله المؤلف”, مضيفًا أنه حينما كان يتلقى أوراقا لبعض الأعمال الفنية، الخاصة بالحضارة المصرية القديمة، كان لا يهمه السياق الدرامي، لكن كان يوجه إلى ضرورة تنويه المخرج إلى أن العمل لا صلة له بالتاريخ، أو مستوحى منه.

وأشار حواس إلى أنه كان يتم استدعاؤه لموقع التصوير في بعض الأحيان، بغرض مراجعة الملابس، واللغة الهيروغليفية المتداولة في بعض المشاهد، وكذلك هيئة المعابد، موضحًا: “معرفش مين قال لهم اللبس يبقى أيه.. وحكاية الدقن دي مش موجودة في الآثار.. أنا لا اعترض على الدراما.. كان ممكن يبقى اللبس والبيئة الفرعونية صح.. وكنا ممكن نصفق لهم لو عملوا الحاجات دي صح”, مؤكدًا أن القصة لا يشترط أن تكون مطابقة للتاريخ لأن العمل في النهاية درامي، لكن يُفضل أن تكون البيئة الفرعونية سليمة، قائلًا: “اللبس ده غلط ما ينفعش.. أنا شوفت نموذج بشع.. شكل عمرو يوسف بالدقن والشنب بصراحة ده واحد مالوش صلة بالفراعنة إطلاقا”.

وقد أبدى المخرج المصري عمرو سلامة عبر حسابه على “فيسبوك” صدمته من إيقاف مسلسل “الملك”، وخروجه من السباق الرمضاني, وكتب قائلًا: “أنا مش قادر أصدق قرار وقف مسلسل الملك، أكيد يا إشاعة، يا حركة إعلامية لهدف ما”.

وأكد سلامة أنه لا يجد منطقًا واحدًا يبرر قرار “رمي عشرات الملايين في الزبالة مع مجهود مضني لفريق عمل كامل شغال بقاله سنة، يقرر يحجر على الناس حق مشاهدته وتقييمه ونقده وشتيمته لو عايزين، لكن منعه؟”, معتبرًا أن:”أي عمل فني له رخصة إبداعية، لو عايز يعمل الفراعنة جلدهم أزرق وعندهم جناحات وبيطيروا وبيلبسوا لبس فضائيين من حقه، زي ما من حق الجمهور يشيد بده أو يذم فيه”.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.