تركيا تعتقل 10 ضباط متقاعدين لهذا السبب!

سوف يُمثلون أمام القضاء خلال ثلاثة أيام

أعلنت وكالة “الأناضول” عن قيام الشرطة التركية صباح اليوم الإثنين باعتقال عشرة ضباط متقاعدين واستدعت 4 آخرين للمثول أمام القضاء خلال ثلاثة أيام, وذلك بسبب توقيعهم على بيان يؤكد من أهمية اتفاقية مونترو التي تهدف لمنع عسكرة البحر الأسود لأمن تركيا.

وأوضح المتحدث باسم الرئاسة التركية ابراهيم قالين إن:”البيان يحمل سمات مؤامرة عسكرية للإطاحة بالحكومة”، مضيفًا أن:”مجموعة من الجنود المتقاعدين يضعون أنفسهم في وضع مضحك وبائس ببيانهم الذي يردد أصداء زمن الانقلابات”.

وينص بيان ضباط الجيش المتقاعدين الذي وقع عليه 104 من كبار ضباط البحرية السابقين على أن:”اتفاقية مونترو وفرت لتركيا إمكانية الإبقاء على حيادها في الحرب العالمية الثانية. من رأينا أن هناك حاجة لتجنب أي تصريحات أو أفعال قد تتسبب في إثارة النقاش حول هذه الاتفاقية المهمة لبقاء تركيا”, مما أدي إلى إثارة رد فعل من مسؤولين رأوا أنه يمثل تحديا مباشرا من الجيش للحكومة المدنية.

وتحكم اتفاقية مونترو الموقعة عام 1936 استخدام سفن الشحن من الدول الموقعة عليها لمضيقي البوسفور والدردنيل, وتعطي الاتفاقية تركيا السيطرة على المضيقين داخل حدودها وتضمن دخول السفن المدنية في أوقات السلم كما تقيد دخول السفن الحربية, كما أنها تخطط لشق قناة ضخمة تربط البحر الأسود شمالي إسطنبول ببحر مرمرة في الجنوب.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.