ضاحي خلفان: “المحاولات الانقلابية ضد ملوك الاردن تفشل”

في تصريحات له عبر "تويتر" بعد اعتقال مسؤولين أمنين في المملكة

كشف القائد السابق لشرطة دبي الفريق ضاحي خلفان، اليوم الأحد، عن رأيه في القبض على مسؤولين بارزين في الأردن, وذلك بعدما أعلن رئيس الأركان المشتركة في الجيش الأردني اللواء الركن يوسف أحمد الحنيطي، أمس السبت اعتقال الشريف حسن بن زيد ورئيس الديوان الملكي السابق باسم إبراهيم عوض الله وآخرين لأسبابٍ أمنيّة، وفق ما أعلنت وكالة الأنباء الأردنية.

وغرد خلفان عبر حسابه الرسمي على موقع “تويتر”:”عبر التاريخ كانت المحاولات الانقلابية ضد ملوك الاردن تفشل”, مضيفًا:”كان لي شرف التخرج من كلية الشرطة الملكية الهاشمية عام 1970.. يعود الفضل لله ثم للملك حسين طيب الله ثراه..الذي أتاحت حكومته آنذاك لنا الالتحاق بكلية شرطتها”, ومشيرًا بقوله:”الأمن في الأردن يرفع الرأس”.

​وأكدت وكالة “بترا” نقلًا عن رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الأردنية، يوسف الحنيطي، على أن التحقيقات مستمرة في قيام مسؤولين سابقين بنشاطات تستهدف أمن الأردن, موضحة في بيان لها:”أكد رئيس هيئة الأركان المشتركة اللواء الركن يوسف أحمد الحنيطي أمس السبت، عدم صحة ما نشر من ادعاءات حول اعتقال سمو الأمير حمزة، لكنه بيّن أنه طٌلب منه التوقف عن تحركات ونشاطات توظف لاستهداف أمن الأردن واستقراره في إطار تحقيقات شاملة مشتركة قامت بها الأجهزة الأمنية، واعتقل نتيجة لها الشريف حسن بن زيد وباسم إبراهيم عوض الله وآخرون”.

وأشار اللواء الحنيطي إلى إن:”التحقيقات مستمرة وسيتم الكشف عن نتائجها بكل شفافية ووضوح”, مشددًا على أن:”كل الإجراءات التي اتخذت تمت في إطار القانون وبعد تحقيقات حثيثة استدعتها”, لافتًا إلى أن:”لا أحد فوق القانون وأن أمن الأردن واستقراره يتقدم على أي اعتبار”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.