أول تعليق من الصين على تقرير منظمة الصحة العالمية

بشأن البحث في منشأ فيروس كورونا المستجد

علقت وزارة الخارجية الصينية في بيان لها اليوم الأربعاء على تقرير منظمة الصحة العالمية بشأن الوفد الذي زارها للبحث في منشأ فيروس كورونا المستجد, موضحة أنها تقيّم عاليا مهنية والمبدأ العلمي لخبراء المنظمة الذين شاركوا في نشر تقرير بعد رحلة إلى ووهان بهدف دراسة مصادر الفيروس, وذلك بعد أن نشرت المنظمة أمس الثلاثاء النسخة الكاملة لتقرير مجموعة الخبراء حول زيارتها لمدينة ووهان، واعتبرت فيه احتمال تسرب “كوفيد-19” من مختبر “صغيراً للغاية”.

وجاء في البيان: “لقد لاحظنا أن منظمة الصحة العالمية قد نشرت تقريراً حول دراسة أسباب منشأ فيروس كورونا المستجد. الطرف الصيني يقيّم عالياً المبدأ العلمي، مهنية وجهود الخبراء الدوليين والصينيين الذين شاركوا في إجراء هذه الدراسة”.

وكانت مجموعة دولية من خبراء منظمة الصحة العالمية قد تواجدت ما يقرب من شهر في الصين، منذ 14 كانون الثاني/يناير الماضي، وأجرت بحثًا مشتركًا مع خبراء صينيين في مجال تحديد منشأ فيروس كورونا، وتمكن خبراء منظمة الصحة العالمية من زيارة معهد ووهان لعلم الفيروسات، بما في ذلك ومختبر “بي إس إل-4” المعزول للغاية، والذي ارتبط بشائعات عن تسرب فيروس مزعوم أو منشأ صناعي محتمل لـ”كوفيد19″، ومستشفى، وسوق “هوانان” للمواد البحرية، وكذلك مركز المراقبة والوقاية من الأمراض.

وقد أبلغت السلطات الصينية منظمة الصحة العالمية عن تفشي التهاب رئوي غير معروف في مدينة ووهان في 31 كانون الأول/ديسمبر 2019، وذلك في الجزء الأوسط من البلاد, وأعلنت المنظمة فيروس “كورونا” جائحة في الـ11 من آذار/مارس 2020.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.