هذا هو مصير “الناقلة العالقة” في قناة السويس

أعلن مصدر مصري مسئول، اليوم السبت، أن محركات الناقلة الجانحة في قناة السويس، قد عادت إلى العمل، في مؤشرات على قرب نهاية أزمة إغلاق القناة التي تؤثر على التجارة الدولية.

من جهته أبدى يوكيتو هيغاكي، رئيس شركة “شوي كيسن كايشا” اليابانية، المالكة للناقلة العالقة في قناة السويس، أمله في تعويم السفينة، مضيفاً: “إننا بصدد إزالة الترسبات باستخدام أدوات تجريف إضافية” متوقعا تحرير سفينة “إيفر غيفن” مساء السبت، بحسب وكالة “فرانس برس”.

وأكد هيغاكي أن “المياه لا تتسرب إلى السفينة. ليس هناك أي مشكلة في الدفات والمراوح. وبعد تعويمها، يفترض أن يكون بإمكانها الإبحار”.

ويشار إلى أن عمليات إعادة تعويم السفينة الجانحة “ايفر غيفن”، قد يومها الخامس، وتشارك 9 قاطرات عملاقة منذ الليلة الماضية في إجراء مناورة لتعويم السفينة؛ حيث تمت السيطرة على دفة السفينة وتشغيل محركاتها.

وكانت هيئة قناة السويس قد أعلنت، أمس الجمعة، إزالة 17 ألف متر مكعب من الرمال المحيطة بمقدمة السفينة بما يعادل 8 بالمئة من الكمية المستهدف إزالتها البالغة 20 ألف متر مكعب، لكي تتمكن جهود التعويم من تحرير السفينة، ويتوقع مشاركة الولايات المتحدة في جهود التعويم بعد ترحيب هيئة قناة السويس بالعرض الأميركي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.