“وارسو” المدينة العنقاء وباريس الشرق.. وجهة مثالية للسفر

هي واحدة من أجمل العواصم الأوروبية، وقِبلة لعشاق الفن والثقافة، لما تتميز به من مواقع تاريخية ومتاحف وقصور ومتنزهات ومهرجانات دولية وفعاليات موسيقية، والحياة الليلية المفعمة بالحيوية، قديماً عُرفت بـ”باريس الشرق” لما كانت تتمتع به شوارعها ومبانيها من فنون العمارة والزخرفة، لكن لسوء الحظ فإن 85 % منها تحطمت خلال الحرب العالمية الثانية، وباتت تعرف بـ”مدينة العنقاء” نظراً لكثرة الحروب التي شهدتها.. إنها “وارسو” عاصمة “بولندا”، التي تشتهر بأجواءها الجميلة وبالترحيب بالزائرين، وكونها مدينة آمنة جداً ومعدلات الجريمة بها منخفضة.
إذا كنت تبحث عن وجهة سياحية أوروبية منخفضة التكاليف نسبياً؛ فإن “وارسو” تعد مثالية بالنسبة إليك؛ فهي من أرخص مدن أوروبا، حيث يمكنك تناول وجبات المطبخ المحلي التقليدي والتي تتركز على اللحوم والبطاطس والجبن بأسعار معقولة، ولا تُضاف رسوم الخدمات إلى فواتير المطاعم أو الفنادق، ولكن قد يُقبل البقشيش تقديرًا للخدمة الجيدة، ويتراوح بين 10 إلى 15% من قيمة الفاتورة.
عند زيارة المدينة ستمنحك بطاقة “وارسو” السياحية التي تتيح الدخول مجانًا إلى المتاحف والمواصلات العامة وتخفيضات عند دخول المعارض الفنية والمطاعم والجولات السياحية والمحلات التجارية.
كما تتوفر هناك وسائل النقل المتنوعة، وتعد خطوط الحافلات والترام، هي الخيارات الأكثر اقتصادية وأماناً، للتنقل في المدينة.
إذا كنت تنوي السفر إلى العاصمة البولندية فإن التوقيت الأنسب لذلك هو فصل الصيف حيث يكون الجو دافئًا وتنخفض الرطوبة، وكذلك الخريف ذا المناخ المشمس والهواء البارد؛ أما في الشتاء، تكون شديدة البرودة وتتساقط الثلوج.
تستطيع الوصول إلى “وارسو” عبر مطار “وارسو فريدريك شوبان”، وهناك ستجد 5 خطوط للحافلات تأخذك إلى المدينة، وسترى في الطريق قصر الثقافة والعلوم الضخم، القلعة الملكية والأزقة المصممة على الطراز القوطي والقصور القديمة المبنية على الطراز الباروكي.. وغيرها من المعالم.
وتجذب المناسبات الثقافية في المدينة، عشاق الثقافة في كل خريف ليحضروا احتفالاً بالموسيقى الحديثة، يشارك به العديد من الموسيقيين من كل أنحاء أوروبا، وتقام الفعاليات في المسرح الكبير والأوبرا الوطنية البولندية وقاعة الأوبرا وقاعة أوركسترا الوطنية والمسرح الوطني، وكذلك المسارح الغجر وموسيقى بوفو وقاعة المؤتمر في قصر الثقافة والعلوم.
تستضيف ” وارسو” الكثير من الفعاليات والمهرجانات، أبرزها: مسابقة عالمية تجرى كل خمس سنوات لعازفي البيانو، معروفة بـ”وارسو فريدريك شوبان”، وكذلك مهرجان خريف وارسوومهرجان الجاز وأيام صيف وارسو الجاز والمنافسة الدولية مونيوسزكو ستنيسو الصوتي ومهرجان موزارت ومهرجان للموسيقى القديمة.
تعد البلدة القديمة أبرز معالم المدينة، وتضم القصر الملكى وحدائق وارسو الجميلة، بها العديد من النباتات والأشجار النادرة ، وأبرزها: “حديقة قصر ساكسون ، حديقة براغا، موكوتوفسكي”، ولا يفوتك زيارة الحمام الملكى، الذى بني في القرن الـ”17” وكان مركزاً ثقافياً يجمع العلماء والسياسين والفنانين والكتاب والفلاسفة.
في ختام رحلتك للبلدة القديمة عليك بزيارة قصر “ويلانو” الذي يمتاز بالعمارة الجميلة التى تجمع بين الأنماط الأوروبية والبولندية الأصلية.
ويمكنك زيارة الحديقة النباتية في الأكاديمية البولندية للعلوم والتي تضم أكثر من 590 نوع من الورود الملونة الجميلة، والحديقة الوطنية وغابة “كامبينوس” في ضواحي وارسو، وهي مناسبة للاسترخاء و التنزة سيراً على الأقدام أو ركوب الدراجات.
ومن المزارات المعروفة مسقط رأس المؤلف الموسيقى “فريديريك فرانسيوس شوبان”، ومتحف انتفاضة وارسو الذي يوثّق الانتفاضة الشعبية في عام 1944، وكذلك ملعب وارسو الوطنى، بحيرة زاجرس، ساحة المخلص.
في الختام تبقى أن تعلم المطاعم في “وارسو” تغلق أبوابها في حوالي الساعة العاشرة مساءاً، وأنه يسمح بالتصوير في معظم معالم ومتاحف المدينة، مقابل رسوم إضافية بسيطة في بعض الأماكن.
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.