دبي المدينة الوحيدة في العالم التي تستضيف فعاليات دولية كبرى

خلال الأشهر القليلة الماضية

استضافت إمارة دبي، منذ إعادة افتتاح الفعاليات المحلية في 15 سبتمبر 2020، والدولية في الأول من أكتوبر الماضي مجموعة من أهم المعارض والأحداث الكبرى، منها: أسبوع جيتكس للتكنولوجيا، ومعرض «غلفود»، ما جعل دبي المدينة الوحيدة في العالم التي تستضيف فعاليات دولية كبرى خلال الأشهر القليلة الماضية، حيث شارك في كل منهما أكثر من 50 ألف شخص يمثلون أكثر من 100 دولة، مع نجاح دبي في توفير الأجواء الآمنة لتلك الفعاليات بتطبيق كل التدابير الوقائية، واتخاذ مختلف التدابير التي تكفل سلامة وصحة جميع العارضين والزوار.

وبحسب دراسة مستقلة أجراها مركز دبي التجاري العالمي حول هاتين الفعاليتين، فإن الإمارة حصلت على تقييم مرتفع في أبرز معدلات السلامة والرضا:

-أكد 96 إلى 98% من المشاركين أن التجربة كانت (آمنة)، أو (آمنة جداً) في كلا الحدثين.

-صنف 92% من الحضور (العارضون والزوار) دبي على أنها تقدم أفضل تجربة للمسافرين في العالم.

-أشار 89% من الحضور إلى أن دبي هي «الوجهة الأكثر أماناً في العالم».

– شعر أكثر من 90% من المشاركين بالأمان باستمرار طوال تجربة رحلتهم، وفي نقاط تفاعل مختلفة، بدءاً من السفر عبر طيران الإمارات (90%)، والوصول والمغادرة في مطار دبي (94%)، واستخدام وسائل المواصلات العامة (96%)، وإقامتهم (96%).

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.