10 قتلى جراء حادث إطلاق النار في كولورادو الأميركية

وقع داخل أحد المراكز التجارية في مدينة بولدر

ارتفعت حصيلة قتلى حادث إطلاق نار وقع بأحد المراكز التجارية في مدينة بولدر بولاية كولورادو الأمريكية اليوم الثلاثاء إلى ما لا يقل عن عشرة أشخاص بينهم ضابط شرطة, وفقًا لما أكدت رئيسة شرطة المدينة، ماريس هيرولد، التي أعربت عن تعازيها لأسر الضحايا,  حيث نشرت عبر حسابها على “تويتر” قائلة:”تعازينا للأسر المتضررة.. قتل عشرة أشخاص”, واصفة الشرطي المتوفى بالبطل.

وقد أفادت وسائل إعلام أمريكية أمس الاثنين بوقوع حادث إطلاق نار في أحد المراكز التجارية في مدينة بولدر بولاية كولورادو، ووجهت الشرطة دعوات إلى الابتعاد عن المنطقة, موضحة في بيان لها على “تويتر”: “يوجد مطلق نار نشط في محلات (كينغ سوبرز)، نحذر السكان من الاقتراب من هذه المنطقة”.

وأكدت صحيفة “وول ستريت جورنال” إن 6 أشخاص على الأقل لقوا حتفهم جراء إطلاق النار بينهم رجل شرطة، وسط أنباء عن القبض على منفذ الهجوم.

وأوضحت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي، إنه تم إطلاع الرئيس جو بايدن على الحادث, قائلة عبر “تويتر”:”تم إطلاع الرئيس على حادث إطلاق النار بولاية كولورادو”، لافتة إلى أن “فريقه سيوافيه بالتفاصيل وفق تطور الأحداث”.

وقد أظهرت الكاميرات رجلًا يقتاد بعيدًا عن مكان الحادث وهو مكبل اليدين وملطخ بالدماء وعاريًا جزئيًا، يُعتقد أنه مطلق النار, التي أضافت الشرطة أنه أصيب بجروح, دون ذكر أي تفاصيل كثيرة ولا الدافع وراء الحادثة التي وقعت حوالي الساعة الثالثة بعد ظهر يوم الاثنين في متجر كينغ سوبرز للبقالة في منطقة تيبل ميسا.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.