“ليفربول” وجهة السفر المثالية في الصيف

إذا كنت تخطط للسفر إلى أوروبا في هذه الفترة؛ فإننا نرشّح لك بقوة زيارة مدينة “ليفربول” الإنجليزية العريقة، لأجوائها الرائعة في هذا الوقت من السنة، ولمزاراتها السياحية الرائعة.
تقع “ليفربول” في مقاطعة “مرزيسايد” شمالي غرب إنجلترا، وهي بمثابة الميناء ، والمنفذ التجاري لوسط غرب بريطانيا، ومن أهم المدن الصناعية والتجارية بأوروبا، كما يوجد بالمدينة مطار “جون لينون”.
ويرجع تاريخ مدينة “ليفربول” إلى عام 1207؛ حيث تأسست في عهد الملك جون، وكانت المدينة الثانية بعد العاصمة لندن، تم اختيارها لتكون عاصمة الثقافة الأوروبية عام 2008م
ويوجد في المدينة ناديين من أعرق الأندية بالعالم، وهما: نادي ليفربول، وملعبه ملعب أنفيلد، نادي ايفرتون، وملعبه الغوديسون بارك، وتحتوي أيضاً على أربع جامعات بريطانية وهي: “ليفربول هوب”، “جون موريس”، “ايدج هيل”، “كلية الطب الاستوائي
ويعد مناخ “ليفربول”، مزيجاً بين الطقس الماطر والمشمس، العاصف والغائم على مدار العام، ويكون الصيف دافئاً ومشمساً بين شهري يوليو وأغسطس، أما الشتاء فهو بارد ورطب بين شهري يناير وفبراير، تتراوح درجات الحرارة فيها بين 20 درجة مئوية في الصيف و4 درجات مئوية في الشتاء.
تمتاز “ليفربول” بتنوع معالمها السياحية ومزاراتها، أبرزها: ” متحف ميرسيسايد البحري، جامعة ليفربول هوب، مطار جون لينون. نادي ليفربول الرياضي، نادي ايفرتون، مسجد الرحمة، متحف العالم، كاتدرائية ليفربول، المجمع التجاري.
ولا يفوتك زيارة متحف “ليفربول” العريق، فهو من أقدم متاحف إنجلترا، تم بنائه منذ آلاف السنين، ويضم المتحف عدداً ضخماً من القطع الأثرية الثمينة والأعمال الفنية الهامة لمشاهير الفن.
ويمكنك زيارة “متحف العالم”، وهو يتكون من خمسة طوابق، ويحتوي على آثار من مختلف أنحاء العالم، وخاصة الآثار الفرعونية واليابانية القديمة، وتستطيع أيضاً مشاهدة المعالم العالمية الشهيرة، التي تم تصميمها في غرف معلم سياحي في ليفربول يسمى “بيتلز ستوري”.
وننصحك بزيارة نادي “ليفربول”، فهو من أهم النوادي الرياضية بالعالم، وأكثرها شعبية بالدوري الإنجليزي الممتاز، تأسس بتاريخ 15 مارس 1892، على يد رجل الأعمال جون هولدينغ، يَشتَهر بألوانه الحمراء، ويكنى بلقب “الريدز”.
وتضم المدينة واحداً من أكبر المجمعات التجارية في إنجلترا، وبه أكثر من مائة وستين محل تجاري، ومجموعة من أشهر المطاعم والمقاهي، وتشتهر “ليفربول” بفرقة البيتلز الموسقية.
ويعد مسجد “الرحمة”، الذي أسسه المحامى البريطاني وليام عبدالله كوليام في 25 ديسمبر لعام 1889م، من أشهر مساجد إنجلترا وواحداً من مزاراتها السياحية.
وتتمتع ليفربول بموقع جغرافي متميز يجعل من السهل على قاطنيها زيارة أكبر المدن السياحية الكبيرة في إنجلترا، حيث يسهل عليك الذهاب خلال مدة وجيزة إلى العاصمة لندن ومدينتي مانشستر، برمنجهام.
كما تستطيع زيارة منطقة البحيرات البريطانية ومنطقة البيك ومدينة البلاكبول، وأشهر الأماكن السياحية بإنجلترا ستصل إليها بالسيارة في غضون ساعتين.
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.