النيابة العامة تبدأ التحقيق في حادث انقطاع الأكسجين بمستشفى “السلط”

الذي نتج عنه وفاة 8 أشخاص من مرضى فيروس كورونا

بدأت النيابة العامة الأردنية التحقيق في حادثة مستشفى السلط الحكومي، بعد أن تحركت على الفور، بعد تلقيها خبر الحادث الذي نتج عنه وفاة 8 أشخاص جراء انقطاع الأكسجين عن مرضى فيروس كورونا، داخل مستشفى السلط الجديد, حسبما أعلن المجلس القضائي في البلاد اليوم السبت, مشيرًا إلى قيام ثلاثة مدَّعين عامين بإجراء تحقيقات شاملة بما جرى بالمستشفى.

وأفادت وكالة الأنباء الأردنية إلى توجيه رئيس الوزراء الأردني الدكتور بشر الخصاونة إلى إجراء تحقيق فوري في حادثة انقطاع الأوكسجين في مستشفى السلط الحكومي، مشددًا على أنّ التحقيق سيكون واضحاً وشفّافاً وشاملاً وستعلن كلّ تفاصيله على الملأ, مرضحًا أنّه طلب من رئيس المجلس القضائي إجراء تحقيق عن طريق النيابة العامّة، وإصدار نتائج تحقيقاتها بشكل مستقل وواضح لضمان سلامة التحقيقات ونزاهتها.

وشدّد رئيس الوزراء الأردني على ضرورة أن يتحمّل كل من تقع عليه المسؤوليّة، في حال ثبوتها، التبعات التي تطاله وفق أحكام القانون.

وقد طوقت قوات الأمن الأردنية مستشفى السلط الحكومي الجديد، بعد أنباء تتعلق بمشكلة في أسطوانات الأكسجين لدى مرضى كورونا على أسرة العناية المشددة في المستشفى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.