بيتزا الذهب..ابتكار تونسي يغزو المطاعم

سعرها خيالي

يقدم مطعم في تونس  لزبائنه قطعة بيتزا تحتوي على مكونات غذائية غير مألوفة ونادرة، واتفق عدد من متذوقيها على أن الأمر غريب وأن سعرها خيالي، خاصة في ظل الأزمة الاقتصادية التي تمر بها البلاد.

وأعدت عجينة البيتزا من الفحم الصالح للأكل وقدّر سعرها ب 999 دينارا مايعادل 350 دولار، لتكون البيزا الأغلى في تونس وإفريقيا.

يقول صاحب المطعم المختص في الأكلات الإيطالية، أحمد هرقال إن “ورق الذهب المعد للأكل لم يكن أغلى مكونات البيتزا وانما تم اعتماده كعنصر جذب، وأضيف وسطها ما يعرف في تونس ب”الترفاس” الأبيض والأسود وهو فطر نادر ينبت في الصحراء إلى جانب كبد البط ولحم البط المدخّن والزعفران وزهور نادرة معدة للأكل، وقمت برش رذاذ الذهب على أطرافها فكانت بيتزا بطعم الذهب ولمعانه”.

وأضاف الطباخ في حديثه للموقع “البيتزا الذهبية تعد ثمرة بحث عميق استمر ستة أشهر في فن الطبخ”.

وأوضح أحمد هرقال مراحل إعداد البيتزا النادرة  “اجتهدت في صنع عجينة فريدة وقمت بإعداد خميرة من ماء البحر وغذيتها بالسبيرولينا وهي نوع من الطحالب البحرية ثم أضفت إليها أجود أنواع الطحين وهي المانيتوبا مع مسحوق الفحم النباتي الصالح للإستهلاك ومسحوق الثوم الأسود الذي تتعدد منافعه الصحية وقشرة الليمون الأسود النادر مما أضفى على العجينة اللون الأسود الكثيف”.

وأكد أحمد هرقال أنه يحرص دائما على استعمال ما لا يقل عن 40 في المئة من المكوّنات التونسية المحلية “اقتنيها من شبان أصحاب مشاريع صغرى وكلما تعرفت على أحدهم واكتشفت منتوجه المختلف أتشوق لتجربة مذاقه في البيتزا ومدى تقبل الزبائن له”.

وأوضح الطباخ الشاب أن الهدف من وراء ابتكاراته هو أن يجعل من البيتزا طبقا مميزا ومتكاملا لا فقط أكلة سريعة، كما عرفت في العالم لعقود، و أضاف “وأنت تتناول قطع البيتزا التي أعدها تحسّ وكأنك تسافر من بلد لآخر وتكتشف مع كل جزء من مكوناتها المتنوعة شكلا وطعما مختلفا و عادات غذائية وثقافات من كل العالم، ويبقى هدفي الأكبر هو تقديم منتوج سياحي فاخر من أجل أن أنجح في التسويق لتونس وجلب السياح الأثرياء لزيارتها.”

لم يكن الطبخ وصنع البيتزا اختصاص أحمد منذ البداية فقد تابع في دراسته الجامعية التسويق والتجارة، لكنه اختار إثر تخرجه تلقي تكوينا في مجال عشقه منذ الصغر وهو الطبخ وتحديدا البيتزا الإيطالية.

ويقول أحمد “سافرت سنة 2015 إلى مدينة ليون الفرنسية وهي عاصمة فن الطهو لأتعلم فنون وأسرار إعداد البيتزا على يد بطل العالم في إعداد البيتزا، ثم تحصلت على شهادة من أفضل مدارس التكوين في مجال إعداد البيتزا وهي المدرسة الإيطالية للبيتزا Scuola Italiana Pizzaioli”.

وقد تحصل أحمد هرقال أيضا على شهادة في الطهي بعد تكوين تابعه في مدينة نابولي الإيطالية.

وفي سنة 2016 قام ببعث مشروعه الخاص وفتح مطعم “دابييترو” المتخصص في تقديم الطعام الإيطالي في أحد أحياء العاصمة ليوّسع بعد ذلك نشاطه ويفتح فروعا في أحياء المرسى والنصر و سيدي بوسعيد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.