نوال الزغبي: مشاهد انفجار بيروت لم تبارحني يوماً

أكدت على عدم وجود ما يجبرها على الرحيل

أكدت، اليوم السبت، الفنانة نوال الزغبي عدم مغادرتها بيروت، رغم كل الأحداث التي تشهدها البلاد من أزمة اقتصادية، حيث لا يوجد ما يجبرها على ذلك القرار.

وجاء ذلك تزامناً مع مرور سنة على وقوع انفجار بيروت، حيث قالت الزغبي: “الانفجار أدمى قلوب اللبنانيين والعالم كله وما زالت آثاره الموجعة بداخلي.. كنت قريبة جداً منه بحكم مقر سكني في منطقة بصاليم التلة، المطلة على مرفأ بيروت شرقي العاصمة اللبنانية، كانت لحظات قاسية جداً وكأنه وقع في بيتي”.

وأضافت “شاهدت الجثث والدمار والقتل والظلم والنيران تشتعل في المنازل.. مشاهد ما زالت في الذاكرة ولم تبارحني يوماً تركت الأثر السلبي داخلي إلى الأبد”.

واختتمت حديثها قائلاً: “أصبت لمدة شهرين أو أكثر بحالة من الاكتئاب جراء دوي الانفجار كما غيري من اللبنانيين”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.