مبالغ ضخمة مقابل اللقاء الإعلامي الأول للأمير هاري وزوجته

وفقًا لما ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية

دفعت شبكة “سي بي أس” مبلغًا كبيرًا من المال مقابل حقوق المقابلة المنتظرة مع الأمير البريطاني هاري وزوجته ميغان ماركل, وفقًا لما ذكرت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأميركية، موضحة أنه يتراوح بين 7- 9 مليون دولار أميركي لشركة الإنتاج الخاصة بالإعلامية أوبرا وينفري، للفوز بحقوق بث المقابلة في حين كشفت المتحدثة باسم هاري وميغان أن الزوجين لم يتم تعويضهما عن المقابلة, التي تُعتبر هي الأولى منذ ترك هاري وميغان الواجبات الملكية وشراء منزل في الولايات المتحدة العام الماضي.

وتمتلك شبكة “سي بي أس” حقوق المقابلة في الأسواق العالمية، حيث ستبث المقابلة، الاثنين المقبل، في قناة “آي تي في” في بريطانيا، لقاء مبلغ مالي لم يحدد, وذلك طبقًا للاتفاقية المبرمة مع شركة وينفري،  ومن المقرر أن يتم نشر المقابلة المرتقبة في وقت لاحق، مساء الأحد، في وقت الذروة، بعد البرنامج المعروف “60 دقيقة”.

وتُعد ليالي الأحد من أكثر الأوقات التي يشاهد فيها الأميركيون التلفزيون، لا سيما شبكة “سي بي أس”, وتشوقيًا للجماهير، بثت شبكة “سي بي أس” مقاطع صغيرة من المقابلة التي ستستمر لمدة ساعتين, ومن هذه التفاصيل، أن وينفري اتصلت بميغان ماركل قبل زفافها في 2020، لإجراء مقابلة، وهو طلب تم رفضه.

واتهمت ميغان أيضا قصر بكنغهام “بترسيخ افتراءات” عنها وعن زوجها وقالت إنهما لن يمتنعا عن نشر روايتهما للأحداث, وأعلن القصر الملكي إنه “في غاية القلق” من تقارير نشرتها صحيفة “التايمز” جاء فيها أن ميغان تنمرت على مساعدين عملوا معها قبل عامين, لكن الزوجين نفيا الأمر، وهو أمر يزيد من أهمية المقابلة التي ستشكف خفايا العلاقة في الأسرة الحاكمة ببريطانيا.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.