الشارقة ترصد التجمعات المخالفة في الميادين العامة

مع مواصلة الجهود لمكافحة انتشار الإصابة بفيروس كورونا المستجد

تعكف إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في إمارة الشارقة على تنفيذ خطط التوعية بالتدابير الوقائية والاحترازية للوقاية من فيروس كورونا المستجد, وذلك بالتعاون مع الجهات المختصة، حيث يواصل الفريق المحلي حملته لرصد التجمعات التي تقيمها بعض فئات المجتمع في عدد من الساحات الترابية والميادين العامة، المنتشرة في الإمارة، سواء ممارسة أنشطة رياضية مثل رياضتي الكريكت وكرة القدم، وغيرهما من أنواع الرياضات، أو لأسباب أخرى مختلفة، بالإضافة إلى توعية المصلين عند ساحات المساجد قبل صلاة الجمعة وبعدها.

وشملت أعمال الفريق التدقيق على الملاعب وسط الأحياء، التي تمارس فيها أنشطة بصورة عشوائية، من أجل رفع الوعي الصحي بين أفراد المجتمع، وتحرير المخالفات لغير الملتزمين بالتدابير الاحترازية لـ«كوفيد-19», حيث حرصت الفرق على تقديم النصائح والإرشادات للمخالفين، وتعريفهم بخطورة التجمعات في ظل الظروف الصحية الناتجة عن جائحة كورونا، وما يمكن أن تسببه من تقويض لجهود مكافحة انتشار الإصابة بالفيروس، إلى جانب توقيع المخالفات الخاصة بتلك المخالفات, مؤكدًا على استمرار أعمال الحملة أسبوعياً لرصد المخالفات، داعياً الجمهور إلى التعاون، وتوحيد الجهود والإبلاغ عن مخالفي الالتزام بالإجراءات الاحترازية.

وتواصلت الجهود ببث رسائل توعية مباشرة عبر دوريات الشرطة، وطائرات “الدرون” لمناشدة الأفراد على الالتزام بالإجراءات الاحترازية مثل ارتداء الكمامات الوقائية، والتقيد بالمسافات الاجتماعية “التباعد الجسدي”، وغيرهما, وذلك للوصول إلى أكبر عدد من أفراد المجتمع، ورصد وتصوير التجمعات، وبث ذلك لغرفة العمليات في شرطة الشارقة مباشرة لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.