إصابة 8 أشخاص جراء حادث طعن في السويد

تتعامل قوات الشرطة مع الحادث على أنه "هجوم إرهابي"

أعلنت الشرطة السويدية في بيان لها عن مهاجمة رجلًا في العشرينات مساء اليوم الأربعاء، 8 أشخاص “بجسم حاد”، مما أدى إلى إصابة اثنين بجروح خطيرة في مدينة فيتلاندا جنوب البلاد.

وكشفت وكالة “فرانس برس” عن نقل المهاجم إلى المستشفى بعدما أطلقت الشرطة النار عليه في ساقه أثناء محاولة اعتقاله، في أعقاب الهجوم الذي وقع في المدينة السويدية الجنوبية بعد ظهر أمس الأربعاء.

وأكدت الشرطة إنها تعاملت في الأصل مع الحادث على أنه “محاولة قتل”، لكنها غيرت هذه الفكرة إلى الاشتباه في أنه “هجوم إرهابي”, مشيرة إلى أن قوات الأمن تحقق في الهجوم الآن، باعتباره “جريمة إرهابية” محتملة، لافتة إلى عدم سقوط قتلى في الاعتداء.

وتعتبر أجهزة المخابرات في السويد أن التهديد الإرهابي مرتفع، بعدما استهدفت الدولة الاسكندنافية مرتين بهجمات في السنوات الأخيرة, حيث نفذ رجل عملية انتحارية في وسط ستوكهولم، وقُتل خلال الهجوم وأصيب المارة بجروح طفيفة في ديسمبر/ كانون الأول من عام 2010، كما هاجم طالب لجوء أوزبكي تم رفضه، المارة في ستوكهولم بشاحنة مسروقة، مما أسفر عن مقتل 5 أشخاص وفي أبريل/ نيسان من عام 2017.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.